الوطنية بريس

نظمت المديرية الجهوية للصحة و الحماية الاجتماعية والمدرسة الوطنية للتجارة و التسيير،اليوم الإثنين بفاس يوما تحسيسيا من اجل الكشف و التوعية ضد داء فقدان المناعة المكتسب في نسخته الرابعة.

و تأتي هاته المبادرة في سياق شعار  الوقاية خير من العلاج و الذي اتخذه كل من نادي روطاري وكلوب هوب بشراكة مع للمديرية الجهوية للصحة و الحماية الاجتماعية.

و عرف اليوم مشاركة فعالة لجمعيات موضوعاتية و غير موضوعاتية ناشطة في مجال مكافحة السيدا و ذلك تنزيلا للدورية الوزارية لوزارة الصحة و الحماية الاجتماعية  الرامية للكشف و التحسيس بخطورة داء السيدا في الوسط الجامعي ،وكذا هشاشة فئة الشباب لهاته الافة  بغية محاربة هذا الداء في الوسط الجامعي بفاس على وجه الخصوص .

وتروم المبادرة تحسيس الطلبة الجامعيين في مجال الصحة الانجابية و طرق انتشار العدوى بداء التعفنات المنقولة جنسيا و السيدا  في ظل جائحة كوفيد19.

كما تسعى لتحسيس مهنيي الصحة العاملين في المراكز الصحة الجامعية حول اهمية التوعية حول الصحة الانجابية و الجنسية خصوصا فيما يخص الوقاية من التعفنات المنقولة جنسيا و السيدا
تسهيل ولوج الطلبة الجامعيين و الشباب من اجل الاستفادة من الكشف عن داء السيدا وتعزيز اندماج الطلبة الجامعيين من الانخراط الفعلي و الفعال من اجل تعزيز  الصحة الانجابية و الجنسية و تعزيز تنمية القدرات لدى الشباب من اجل صحة انجابية أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *