الوطنية بريس

أجرى جلالة الملك محمد السادس ، حفظه الله ، محادثة هاتفية يوم أمس مع الأمين العام للأمم المتحدة السيد أنطونيو غوتيريس، ركزت على آخر المستجدات في القضية الوطنية ولا سيما الوضع في منطقة الكركرات بالصحراء المغربية.

الملك وفي مكالمته الهاتفية ، اوضح بأن هذه المرة ليست هي الأولى التي تصدر عن مليشيات البوليساريو سلوكات غير مقبولة، وهو ما استدعى تدخل القوات المغربية لردع هذه التصرفات وإعادة الأمور إلى ماهي عليه .
وأكد جلالة الملك أخيرا للأمين العام أن المغرب سيواصل دعم جهوده في إطار العملية السياسية. وينبغي استئناف ذلك على أساس معايير واضحة ، وإشراك الأطراف الحقيقية في هذا النزاع الإقليمي والسماح بحل واقعي وقابل للتحقيق في إطار سيادة المملكة.

العاهل المغربي شدد على أن المملكة المغربية ستستمر في اتخاذ الإجراءات اللازمة لضمان النظام العام وضمان حركة آمنة وسلسة للأشخاص والبضائع ، في هذه المنطقة الواقعة على الحدود بين المملكة والجمهورية الإسلامية الموريتانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *