تشهد الأسواق المغربية ارتفاعا كبيرا في أسعار المواشي مقارنة مع العام الماضي، وذلك بالتزامن مع اقتراب حلول عيد الأضحى المبارك، مما جعل بعض الأصوات ترتفع لمطالبة الجهات المعنية بحمايتها من الجشع والمضاربات.

وفيما يربط عدد من مربي الماشية بين ارتفاع أسعار الأضاحي، وارتفاع تكلفة أعلافها، بالإضافة إلى عدم كفاية الإنتاج المحلي لحاجة السوق، يرى مواطنون أن سبب هذا الارتفاع المهول الذي أثقل كاهل جيوبهم هو المضاربات والشجع، واستغلال هذا العيد المبارك الذي تضطر فيه الأسر بالرغم من محدودية الدخل من اقتناء الأضحية من أجل إسعاد أبنائها.

واستنكر مواطنون من ذوي الدخل المحدود عدم تدخل الدولة لحمايتهم من المضاربات في الأسعار، هذا في الوقت الذي يعقد فيه مربو الماشية آمالا كبيرة على مناسبة عيد الأضحى لهذه السنة، من أجل التعويض عن الخسائر المالية التي تكبدوها بعد موسميين متتاليين من الجفاف بسبب تداعيات فيروس كورونا المستجد .

الوطنية بريس حميد عسلاوي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *