من واجبنا كجسم صحافي وإعلامي المطالبة بإحداث دار للصحافة بمدينة مكناس تحمل إسم الإعلامي المقتدر الذي غادرنا إلى دار البقاء صلاح الدين الغماري اعترافا منا بالمجهودات الكبيرة التي أبان عليها والوطنية العالية التي عبر عنها خلال مساره المهني الذي حمل فيه على عاتقه مهمة تبليغ رسالته النبيلة .

حميد عسلاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *