الرئيسية / أخبار / الأطر التمريضية ترفض أي حوار بعيد عن مطلب التعويض عن الأخطار المهنية

الأطر التمريضية ترفض أي حوار بعيد عن مطلب التعويض عن الأخطار المهنية

أصدرت حركة الممرضين وتقنيي الصحة بيانا شديد اللهجة، عبرت فيه عن” استغرابها وسخطها للتبخيس والتعويم الذي يطال مطلب الإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية”، بجولات الحوار القطاعي الذي تم استئنافه بعد توقفه لمدة طويلة.
ووفق البيان فقد سطرت الحركة برنامجا نضالية تعتزم تنفيذه يومي 17 و24 من شتنبر الجاري، حيث ينتظر أن تنظم وقفات احتجاجية أمام المديريات الجهوية للصحة وذلك بالتزامن مع وقفة احتجاجية مركزية سيجسدها الأطر التمريضية أمام مقر وزارة الصحة ابتداء من الساعة الواحدة زوالا بالتواريخ المعلن عنها سلفا .
وفي الوقت الذي تؤكد فيه حركة الممرضين وتقنيي الصحة استمرار الأطر التمريضية في حمل الشارات مع التزامهم بمهامهم طبقا للقوانين التنظيمية الجاري بها العمل، وجهت(الحركة) خطابا تحذيريا لوزارة الصحة بخصوص محاولاتها في” إقبار أو تعويم أو تبخيس مطلب الإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية بين مقدمي العلاج”، كما دعا التنظيم ذاته، النقابات الصحية إلى الدفاع بصدق واستماتت عن المطالب التمريضية .
إلى ذلك أوضح بيان الحركة الصادر يوم أمس الثلاثاء بأن الأطر التمريضية ستواصل تشبتها بمطالبها إلى حين تحققها وهي متمثلة وفق المصدر ذاته في “الإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية، إحداث هيئة وطنية، إخراج منصف المهن والكفاءات، إنصاف كل ضحايا مرسوم 2.17.535، توظيف جميع الخرجين المعطلين وكذا تحسين شروط الترقي”.

شاهد أيضاً

إحباط محاولة للتهريب الدولي ل 17.970 قرص طبي مخدر بميناء طنجة المتوسط

الوطنية بريس أحبطت عناصر الشرطة بمنطقة أمن ميناء طنجة المتوسط، أمس الثلاثاء، محاولة للتهريب الدولي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

pub2