أصدر المدير العام للأمن الوطني، عبد اللطيف الحموشي، مذكرة أمنية تتضمن تعليمات لمنع استغلال بعض الأطر الامنية وظيفتهم من أجل الحصول على خدمات ومنافع لفائدتهم أو لفائدة أشخاص آخرين من معارفهم.

وجاءت المذكرة الأمنية بلغة صارمة بعدما فتحت المفتشية العامة للأمن الوطني أخيرا، ابحاثا إدارية على خلفية الإشتباه في استغلال مناصب معينة قصد التدخل لقضاء مصالح أو الضغط على أشخاص لقضاء أغراض إدارية.

و حسب يومية “المساء” فقد شدد الحموشي في في المذكرة التي توصلت بها مختلف المناطق الأمنية والدوائر والمصالح، على التخليق المرفقي والسلوكي، والإلتزام بواجب التحفظ والتجرد والقطع مع التدخلات والمحاباة.

وذكر المدير العام للأمن الوطني بجملة من التوجيهات الآمرة التي تفرض على موظفي الشرطة بجميع رتبهم ومسؤولياتهم، القطع النهائي مع المحاباة والتدخلات سواء لفائدة الأغيار أو لصالح أفراد عائلاتهم، أيا كانت الغاية أو المصلحة المنشودة من وراء ذلك، والتي تشكل في كثير من الحالات عناصر تأسيسية لأفعال استغلال النفوذ، الموجبة للمسؤولية الجنائية والتأديبية على حد سواء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *