الوطنية بريس

التزمت مجموعة تتألف من 50 بلدا، من بينها المغرب، أمس الثلاثاء، بتطوير منظومات صحية منيعة وذات انبعاثات منخفضة من الكربون، وذلك خلال مؤتمر الأمم المتحدة حول التغير المناخي بغلاسكو (كوب-26).

وتم اتخاذ هذه الالتزامات في إطار برنامج الصحة لـ “الكوب-26″، وهي شراكة بين الحكومة البريطانية، منظمة الصحة العالمية، أبطال المناخ للاتفاقية- الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية، ومجموعات الصحة.

كما تعهدت 45 دولة من هذه الدول بتحويل أنظمتها الصحية، حتى تصبح أكثر استدامة ومنخفضة انبعاثات الكربون، في حين حددت 14 دولة منها العام 2050 كموعد نهائي لتحقيق صافي الانبعاثات المنعدمة للكربون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *