الوطنية بريس

خصص المجلس البلدي لجماعة مكناس الدورة الأولى، التي انعقدت أمس الخميس بفاس للمناقشة و التصويت على النظام الداخلي للمجلس كنقطة فريدة في جدول الأعمال و وضع منهجية عمل المجلس.

وتمت الموافقة على النظام الداخلي بأغلبية الأصوات خلال الجلسة التي ترأسها جواد باحجي ، الرئيس الجديد لمجلس جماعة مكناس،حيث تميزت الدورة بروح المسؤلية و الجدية وتغليب الصالح العام من أجل مواصلة ورش البناء و التنمية التي تسعى إليه ساكنة العاصمة الإسماعيلية.

وتأتي المصادقة على النظام الداخلي عقب اجتماع أول عقده مكتب مجلس جهة فاس مكناس، خصص لإعداد مشروع النظام الداخلي، وفق ما ينص عليه القانون التنظيمي رقم 113.14المتعلق بالجماعات الترابية.

و تأتي هذه الدورة في وقت تجتاز المملكة مرحلة هامة يطبعها تحديان هامان، يتمثل الأول في مواصلة تفعيل الجهوية المتقدمة التي تقتضي عملا جديا قصد الاستجابة لتطلعات الساكنة، بينما يرتبط الثاني بالتوجهات المتضمنة في النموذج التنموي الجديد الذي ينص على مكانة الجهة ودورها في تعزيز تكاملية السياسات العمومية والقطاعية على الصعيد الترابي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *