الوطنيةبريس

أعيد، اليوم الخميس، انتخاب سيدي حمدي ولد الرشيد عن حزب الاستقلال، رئيسا لجهة العيون – الساقية الحمراء.

وحصل ولد الرشيد، المرشح الوحيد لرئاسة المجلس، على 29 صوتا من أصل 39 صوتا، فيما امتنع 10 أعضاء عن التصويت.

وجرى انتخاب رئيس الجهة خلال جلسة عامة حضرها عدد من ممثلي السلطات المحلية، و39 عضوا بالمجلس.

كما تم خلال هذه الجلسة انتخاب ستة نواب للرئيس، ويتعلق الأمر بكل من بلاهي اباد، وفاطمة حبدي بانة، وعزيزة أبا، والخليفة لمباركي، والعالية الدحماني، ومحمد العالمي، فيما تم انتخاب حسنة الساعدي كاتبا للمجلس، وامباركة بابا نائبا لكاتب المجلس.

وعبر ولد الرشيد، في تصريح للصحافة، عن سعادته بالثقة التي حظي بها من طرف أعضاء المجلس على الخصوص، وساكنة الجهة عموما، مشيرا إلى أن الأجواء التي مرت فيها عملية انتخاب الرئيس طبعتها المسؤولية وسادها الاحترام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *