الوطنية بريس

أفاد بلاغ لوزارة الصحة أن “الفريق الطبي والتمريض بالمركز الاستشفائي الغساني بمدينة فاس، تمكن يوم الجمعة الماضية من اجراء عملية دقيقة على مستوى القلب والشرايين لفائدة شاب في عقده الثالث”.
ووفق البلاغ فإنه “وبعد إجراء الفحوصات الطبية السريرية واستكمال الفحوصات الساندة تبين ضرورة اجراء عملية اغلاق ثقب بين الأذنين وتقويم حلقي للصمام الثلاثي عبر عملية دقيقة بتقنية الدورة الدموية خارج الجسم و قد استغرق هذا التدخل الجراحي الدقيق زهاء أربع ساعات تحدت التخدير العام”.
وتبعا لذلك فإن “العملية تمت تعبئة فريق طبي وتمريضي متكامل من اختصاصيين في جراحة القلب والشرايين واختصاصيين في أمراض القلب والشرايين مدعومين بأطباء وممرضين من المراكز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني وأطر طبية وتمريضية من المستشفى الجهوي الغساني بفاس مشهود لهم بالمهنية الكبير والتمرس العالي إلى جانب عدد من التقنيين والإداريين”.
البلاغ أوضح أن” نتائج فحوصات بالأشعة للمريض أن العملية كللت بنجاح تام ،و يتمتع حاليا بصحة جيدة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *